انتاج الخميرة

إن الخميرة المنتجة في لوسافر مصر، مصنعة من قبل موظفين مؤهلين تأهيلا عاليا و ذو خبرة صناعية وتقنية وعلمية على أعلى مستوى. إن منهجنا لا يعتمد فقط على منشآتنا الدولية ولكن أيضا على الخبرة و المعرفة التي توارثتها الأجيال من خباز إلى آخر. هذه المعرفة تضمن جودة للخميرة لا مثيل لها ، لينتج عنها أفضل عملية خبز.

 

هناك العديد من الخطوات التي تخضع لها خلية الخميرة من أجل إعدادها للاستهلاك:

الخطوة 1:

يتم تخزين خلايا الخميرة في قارورة صغيرة في بداية خط الإنتاج. يتم نقل هذه الخلايا إلى وسط يحتوي على العناصر الغذائية الأساسية للانتشاروالتكاثر. يتم إعداد هذه الوسائط وتعقيمها في المختبر.

الخطوة 2:

بعد فترة حضانة معينة في ظروف مناسبة، يتم نقل الخميرة الناتجة إلى أكبروعاء بحجم 12m3/ حيث أنها سوف تنمو على نطاق أوسع. وبالنسبة للانتشارو التكاثر، تتطلب الخميرة انبعاثا مستمرا للأكسجين، يتم توفيره من خلال منفاخ قوي يمر عبر أنبوب تهوية، وكربون، يتم توفيره من خلال وجود عسل السكر (منتج ثانوي متبقي من السكر).

الخطوه 3:

بعد الانتهاء من الانتشار، يجب فصل الخميرة عن الأوساط المغذية. و يحدث هذا في أجهزة الطرد المركزي التي تعزل العسل والخميرة والماء لفصلهم عن بعض.

الخطوة 4:

يتم تخزين الكريمة في خزان بدرجات حرارة منخفضة قبل أن يتم إرسالها إلى قسم التعبئة والتغليف وفقا للنموذج المطلوب.

الأشكال التجارية للخميرة

إن كريمة الخميرة التي تنتجها لوسافر صنعت لخلق أنواع مختلفة من الخمائر.

انها مصممة لاستخراج بعض أو كل محتوى الماء، و تصفيته وتجفيفه حتى يوفر كل نوع نسبة الكتلة الجافة التي تتناسب مع الاستخدام و كذلك العمر الافتراضي المتوقع لصلاحية المنتج.

الخميرة الجافة الفورية

الخميرة الطازجة

وقد شكلت الخميرة الجافة الفورية، التي أطلقتها لوسافر عام 1973، علامة فارقة من خلال إلغاء عملية ترطيب الخميرة الجافة النشطة قبل الاستخدام ، بينما زادت في نفس الوقت قوة التخمر بنسبة 30-40٪.

أصبح الخبازين و المصنعين يقدرون هذه الخميرة لأنها سهلة جدا في الاستخدام ولها مدة صلاحية طويلة.

إن الخميرة الجافة الفورية تقدم على شكل “رقائق الشعرية ” و تعبأ بحقيبة مفرغة الهواء، كما انها تضم العديد من الفوائد و المزايا:

      • يمكن إضافتها مباشرة إلى الخلاط، و لا لزوم لإعادة ترطيبها.
      • إنه يتطلب جرعة أقل 3 مرات من الخميرة المضغوطة.
      • يعزز التغليف المضغوط المفرغ من الهواء استقرار قوة التخمير ويزيل أي خطر للتلوث الخارجي.

وتشتهر الخميرة الطازجة، المعروفة أيضا باسم الخميرة المضغوطة، بتطبيقها العملي وسهولة استخدامها، وهي الأكثر شيوعا في صناعة الخبز من قبل كل من الخبازين و المصنعين.

قد يكون لونها أبيض و ساخنة في بعض المناطق أو البلاد، على نحو آخر يمكن أن يكون لونها داكن و ملمسها بلاستيكي في اماكن أخرى.

إنها تقدم في شكل كتل قابلة للتفتيت، والخميرة المضغوطة تقدم العديد من الفوائد و المزايا، سواء الاقتصادية اوالعملية:

      • انها سهلة جدا في الاستخدام .
      • يمكن أن تكسر و تضاف مباشرة إلى الخلاط.
      • يمكن استخدامها في أغراض مختلفة.
      • إن شكلها المضغوط يحد من تعرضها للاكسجين الموجود بالهواء.